Announcements

Migration, mobility, and circulation in the Middle East: rethinking inequalities and informality

Study Week Programme:

About the Study Week

The Migration Study Week, organised by Lebanon Support, offers a participatory, interdisciplinary, innovative, and intensive immersion in migration issues in the Middle East. It aims at providing practitioners, junior researchers, and journalists that work with and on refugees the opportunity to reflect critically on the main problematics that shape migration, mobility, and circulation in the Middle East.

The study week will combine interactive lectures, open discussions and exchanges, as well as field visits.

It will focus on shedding light on the national (macro-), subnational/local (meso-), and individual (micro-) levels and the extent to which migration governance can contribute to perpetuate inequality and social injustice in the region, as well as the emergence of (informal) strategies deployed by migrants and refugees in order to “navigate” increasingly constraining systems. The study week will hence aim at integrating this critical approach in each participant’s respective field. It will also offer a space for synergies, networking, and sharing experiences between scholars and practitioners in the region, in view of facilitating multi-disciplinary collaboration.

The study week is a novel space that provides scientific knowledge combined with localised and applied methods, offered by Lebanon Support’s scholars and experts, in addition to a selection of scholars from the region and Europe.

 

Monday 26 August

15:00-16:30: Introductory session: 
Presenting LS and the SW : Dr Marie-Noëlle AbiYaghi, Ms Léa Yammine

Presenting migration issues from a historical perspective, Prof. Elizabeth Picard (IREMAM, CNRS). 
The talk will propose a reflection on the sociological construction of collective identities in the Middle East in modern time (since the late 18 century but mainly since the end of the Ottoman period). It will highlight the role of conflicts and human migrations in the construction of the self and the other in historical interactions.  

16:30-17:30: An interactive play-based introduction to migration in the region and Lebanon, followed by a personal reflection and group sharing to rethink migration and our rapport to it: Ms Angela Saadeh (Jibal).

18:00-19:30: A conversation with Meriam Prado Duval (Alliance of Migrant Domestic Workers in Lebanon) and small reception. (This session is open to the public. If you would like to attend, please confirm your attendace by sending an email to events[at]lebanon[dash]support[dot]org)

 

Tuesday 27 August

10:00-13:00 (including break): Dr Hana Jaber (Arab Reform Initiative). “Refugeeness in the Levant: unachieved concepts and blurred realities; the case of Palestinian and Syrian refugees”.

The session will explore population movements that occurred in modern and contemporary Levant, notably the Palestine exodus movement in 1948, and more recently, the Syrian forced displacement in 2011. The historical contexts will allow the identification of patterns, continuities and ruptures in the refugees’ semantic field, in the region and beyond. Dislocation of Ottoman Empire, followed by French and British Mandates over Lebanon, Syria, Palestine, and Iraq, resulted in new geographic and political entities with boundaries, jurisdictions, and reconfiguration of alliances over power. The new social realities at work at the outset of the First World War until the end of the 1940s are marked by various forms of mobility between different cities and areas in the Levant(transhumance, merchants, etc.). These mobilities interweaved kin linkages, social and economic ties beyond nation- state boundaries that started consolidating.

“Refugees” as a specific category emerged in Europe in the late 1930s and took a final shape in international relations, with the 1951 UN Conventions on Refugees and the creation of UNHCR. This category was initially meant to deal with European realities. Yet, the Levant region was witnessing flows of European Jewish refugees fleeing persecution in Europe and settling in historical Palestine, and Zionist groups negotiating national rights over Palestine, with British mandate authorities. The creation of UNRWA for Palestine refugees in the Near East, in the aftermath of 1948 war, is the consequence of the paradoxical reality at work in the “holy land”: European refugee populations arriving to Palestine, and Palestinian native populations being expelled from their homeland to neighbouring countries. In 1948, UNRWA registered over than 800.000 refugees who had fled Palestine.

The conflict resulting from Syrian uprisings resulted in the most important forced migration flow in contemporary history. In 2018, UNHCR registered over 5.6 million refugees and over 6 million internally displaced who started fleeing their homes in 2011, due to repression, bombings, and the militarisation of the conflict. The substantial difference between these two major historical events did not necessarily translate into significant adjustments in national policies of the hosting countries, namely Jordan and Lebanon, whose jurisdictions remained unchanged. However, important changes could be noticed in the United Nations’ approach of forced displacement, with respect to European fears of waves of migrations. Changes and permanencies over time are significant in regard to the representations, and conceptual framing of refugeness.

 

13:00-14:00: Lunch break

 

14:00-16:00: Dr Zeynep Sahin Mencütek (University of Duisburg-Essen; Swedish Research Institute), An interactive lecture on methodology and conducting Comparative Migration Studies in the Middle East.

Comparative cases are insightful and useful to understand changing patterns in origin-transit-receiving countries, as well as in informing theory pertaining to the governance of mass refugee flows. They  also contribute to enhance existing theories, by shedding light on the interactions amongst regions between the Global North and South. With a focus on methodology in migration policy research, this session will discuss how scholars select what to compare and how, as part and parcel of theory-building and theory evaluation in migration governance. The session will cover the following themes and discussions.

  1. A general overview of comparative research in migration studies;
  2. An introduction of comparison types and examples: cross location (country, region, city/province/town), cross-group, cross meso actors, cross time, and combined comparisons;
  3. Comparative study examples from the migration from and to the Middle East and North Africa;
  4. Common challenges and limitations in conducting comparative refugee studies work in the region;
  5. Suggestions of scholars about coping with challenges regarding comparative research;
  6. Systematic comparison examples drawing from the author’s recent monograph analysing refugee governance in Turkey, Lebanon, and Jordan;
  7. Discussion on comparative research proposals of students.

 

16:00-16:30: Coffee break

 

Wednesday 28 August

10:00-12:00: Rabie Nasser (Syrian Center for Policy Research), interactive workshop: “" Refugees as an economic actor"

Refugee influx increases number of population and creates shifts in demographic structure; it also increases the pressure on services and institutional capacities of the hosting country; usually it associates with local, regional and international humanitarian supports . This passive and partially view reveals refugees as consumers and humanitarian aid's recipients. The workshop will discuss the alternative approach to manage the refugees "crisis" through development strategy that engages refugees to enhance human, social, and physical capitals. The inclusive engagement of refugees can expand the capabilities in the hosting country and upgrade the possibilities of sustain growth and job opportunities. The key factor to reach successful participation of refugees as economic actor is the institutional transformation that can grantee refugees, along with citizens, their basic rights and a space for them to have empowerment and representation opportunities. The institutional transformation needs to invest in solidarity and public good for hosting and refugees communities, enhance trust and networks, and ensure equality and social justice. The humanitarian support can be shifted then to empower all and to expand people choices in productive and creative work and action. It can be a positive shift and when refugees return they will be an asset for the hosting economy. 

 

12:00-12:15: Coffee break

 

12:15-13:15: Ms Dounia Salame (American University of Beirut - Urban Lab), workshop on “Refugees as City-Makers: For a different kind of refugee talk”

This workshop will present the framework of a research project that culminated in the publication of Refugees as City-Makers (eds. Mona Fawaz, Mona Harb, Ahmad Gharbieh and Dounia Salamé), a collection of essays, articles, maps, photographs and other visual work aiming to contest the stereotypical representations of refugees as destitute and powerless aid recipients. Through examples from three research projects conducted by the editors, the workshop will present how Syrian refugees have been active agents in learning, dwelling, and transforming Beirut, while navigating an extremely constraining legal framework. It will present refugees as workers, dwellers, entrepreneurs, artists, artisans, and students contributing to reimagining Beirut as a place of refuge and diversity. At the end of the workshop, participants are able to:

  1. Deconstruct the idea of a refugee “crisis” and critically analyse the various narratives of “refugee talk” and how they translate in various policies and practices in Lebanon;
  2. Understand how an urban/spatial framing of displacement and migration enables to question and challenge dominant categorizations and binaries (like “migrants” and “refugees”) and underscore the role of agency among vulnerable city dwellers, especially refugees;
  3. Unpack institutional systems of population control and labeling through everyday navigations of these systems and labels and the analysis of spatial practices and lived experiences;
  4. Learn about methodologies of visualising and mapping data, especially related to migration and forced displacement.

 

13:15-14:15: Lunch break

 

14:15-16:15: Dr. Zeynep Sahin Mencütek (University of Duisburg-Essen; Swedish Research Institute), lecture: “Refugee returns: aspirations, narratives, and policies”.

Return migration is quite a dynamic and complex phenomenon driven by contested concepts, approaches, and controversial practices. Research on return migration has expanded during the last decade, mainly building on the literature on transnationalism, diaspora, and mobilities. The existing studies have focused on the prospects for return, repatriation, post-return integration, and reverse cultural shock. The issues relevant to returns/repatriations in case of mass forced migration and irregular migration have received less attention, although return has long been seen as a critical component of managing the irregular migration and one of the durable solutions for refugee protection proposed by EU and UNHCR.  The lecture will cover the following themes and discussions:

  1. Key concepts: returning migrants, voluntary return, repatriation, return in safety, voluntary repatriation, reintegration, assisted returns, short and permanent returns;
  2. Return in the migration theory and main approaches in studying returns: rational choice model, integration approach, transnationalism, identity focused approaches, policy centric studies, personal attributions centric approaches, return migration as failure or success?
  3. Insights from cases: Syrian refugees’ return aspirations in Turkey; Repatriation of refugees from Ghana to Liberia and from Eritrea to Sudan, Iraqi returnees from European countries;
  4. Discussions on students’ ongoing or future research and/or practitioner projects on the topic.

 

16:30-19:00 Beirut a city shaped by migration/s Pedagogical walking tour of Beirut, led by Ms Angela Saade (Jibal).

 

Thursday 29 August

10:00-11:00: Reflexive exercise, Ms Angéla Saade (Jibal).

 

11:00-13:00: Dr Oroub el-Abed (SOAS University of London), interactive workshop: “Citizens and Refugees: Managing through Engendering Disparities: The case of Jordan”.

This workshop aims to shed light on the policies of Arab countries when dealing with forced migrants. Understanding such policies over the years, permits us to analyse how rights have been missed and how displaced people fail to enjoy their very basic legal and social rights. This, as a result, is reflected in their disaffiliation from the host society in many ways. The case study for this workshop is Jordan. The workshop will cover a historical overview of the migration influxes and set them in perspective of the political economy of Jordan. Despite its limited natural resources, Jordan, since its creation, has been keeping an open border politics towards forced migrants; in this vein what are the main factors that matter in managing its hybrid population? The discussions building on some suggested readings, seeks to link between the management of the forced migration and the social (in)justice and will support with some empirical examples from the field.

The talk shall cover:

  1. An overview of Jordan’s recent history (politics of integration, politics of survival and endurance, politics of resilience);
  2. A Reading of the factors that matter in managing a hybrid population (rentierism, labelling, the one pattern refugee burden, emergency vs development, security);
  3. Accessing Rights and everyday challenges (invisiblised rights, banned rights).

 

13:00-14:00: Lunch break

 

14:00-17:00 (including break): Dr Estella Carpi (University College London), interactive workshop “Forced Migrations and Cultures of Assistance in Lebanon: From Meso-Governance to Micro-Governance and Back”.

The session aims to enlarge a qualitative understanding of migration governance actors at the meso and micro levels. More specifically, the session will illustrate the key mechanisms and articulated relationships that govern forced migrations on the ground across Lebanon at different historical stages marked by refugee crises. It will discuss differences and commonalities cutting across both secular and religious actors (mainly non-governmental organisations, local leaders – zu‘ama’ – local state officials – makhatir – and local religious leaders from Christian and Muslim communities). The session will also nuance the different cultures of assistance that characterise different models of care and provision, in response to an increasing international focus on ‘Southern-led’ aid provision as opposite to ‘Northern-led’ understandings of assistance. By including self-reflection activities, the module will also provide methodological tools to prepare the attendees to tackle complex ethical issues concerning data-driven studies of forced migration.

The session will notably shed light on:

  1. A social map of service and aid provision in Lebanon and the Arab Levant, with a special focus on the development-humanitarian and secular-religious nexuses;
  2. An understanding of how NGOs, local authorities, local and refugee communities and individuals respond to crisis management and manage migration influxes at the same time;
  3. A methodological framework to approach migration related issues and data-driven research, for both practitioners and academic researchers;
  4. Enhanced awareness of the ethical issues that migration related studies entail.

 

18:30-20:30: Round table discussion, moderated by Prof. Elizabeth Picard (IREMAM, CNRS), on scientific research informing programmatic interventions and policy-making with:
Dr. Hana Jaber, Arab Reform Initiative, 
Ms Fatima Ibrahim, Refugees=Partners,  
Ms Virginie Lefèvre, Amel Association, 
Dr Nasser Yassine, Issam Fares Institute, AUB,

(This roundtable is open to the public. If you would like to attend, please confirm your attendace by sending an email to events[at]lebanon[dash]support[dot]org) 

 

Friday 30 August

10:00-11:15: Dr Nassim Majidi (Samuel Hall; Sciences Po; University of the Witwatersrand South Africa), Talk via Skype: “Understanding durable solutions frameworks: A focus on preparedness, return and reintegration”.

Repatriation of refugees is often a major priority for host and origin governments, as it provides a symbol of stability and a sense of normality in fragile situations. In these contexts, supporting nationals to return to their homes of origin to contribute, rebuild a country, or support communities is part of the state-building narrative of stabilisation and reconstruction. While voluntary repatriation is the preferred of all three durable solutions by policy-makers, and while it features prominently in the Global Compact on Refugees (GCR), less attention has been invested in understanding what is needed to make returns safe, dignified and reintegration sustainable. Evidence from Afghanistan, Somalia, and Syria shows that returnees face vulnerabilities that are specific to the locations they return to, and to their profiles, long after return.

Based on a global study conducted for NRC, DRC and IRC with funding from ECHO, this session will provide

  1. An overview of durable solutions frameworks with a detailed discussion of (re)integration frameworks from academia and from practice
  2. Evidence from three countries with a particular focus on Syria
  3. A set of standards to be aimed for when engaging on return and (re)integration to inform policy and practice.

 

11:15-11:30: Coffee break

 

11:30-13:00: Dr Kamel Doraï (Institut Francais du Proche Orient; CNRS), lecture “Palestinian from Syria in Lebanon since 2011. From forced migration to forced immobility?

While the Arab revolutions since 2011 had tended to marginalise the Palestinian question in the Middle East, the Syrian conflict, and more particularly the siege of the Palestinian camp Yarmouk in the suburbs of Damascus in 2012, reminded that the Palestinian refugees' problem was still on the agenda. Before the beginning of the Syrian upheaval, Palestinians enjoyed a relative better integration then most of the Palestinians in the region with unrestricted access to education and the labour market in Syria. This presentation aims to:

  1. Analyse the host state response to the arrival of Palestinians refugees escaping Syria since 2011 in Lebanon. This issue raises the wider question of the status of Palestinian refugees who are forced to seek asylum in a third country. Their precarious legal status has a strong impact both on how they settle in their host country and their access to mobility and protection in the context of conflicts.
  2. Explore the socio-spatial marginalisation of Palestinian refugees from Syria in already existing camp and informal gatherings.
  3. Discuss the role of already existing Palestinian camps and informal gatherings in the reception policy developed by Lebanon.

 

13:00-14:00: Lunch break

 

14:00-16:00: Ms Preethi Nallu (Refugees Deeply; independent migration analyst and journalist), workshop on “Forced Migration and Media Narratives - New Forms of Storytelling”.

As an interlocutor between the different facets of the academia-policy-practice-media nexus, Preethi Nallu will draw from her experiences of working as a field journalist, and for UN agencies, international NGOs and think tanks, to illustrate how these fields can draw from each others’ skills and experiences to deepen the understanding and particularities of specific displacement contexts. The session will delve further into the value of these specialised sectors in producing comprehensive, contextualised  reports and films for news media. It will start by presenting human-centric narratives - films, photos and interactive mediums that illustrate specific displacement trends and analyses of two reports covering Syria and Afghanistan - to explain both the importance of cooperation between the various sectors in the field of migration and linking trends in different countries to better inform new policies and practices.

 

16:00-17:00: Ms Léa Yammine (Lebanon Support), introduction on visualising research

 

17:00-18:00: Concluding session and wrap up of the study week, Ms Angela Saade (Jibal) and Dr Marie-Noëlle AbiYaghi (Lebanon Support).

 

20:00: Dinner at Badguèr, Cultural Centre and Restaurant in Burj Hammoud

 


 

برنامج أسبوع الدراسة: الهجرة والتنقل والحركة في الشرق الأوسط: إعادة التفكير في عدم المساواة والقطاع غير النظامي

معلومات حول أسبوع الدراسة
يوفّر أسبوع دراسة الهجرة، الذي ينظمه مركز دعم لبنان، نهجاً تشاركياً ومتعدد التخصصات وابتكارياً ومكثفاً للتعمقّ في قضايا الهجرة في الشرق الأوسط. ويهدف إلى تزويد الممارسين والباحثين المبتدئين والصحفيين الذين يعملون مع اللاجئين وعلى قضيتهم، فرصةً للتفكير بشكل نقدي في المشكلات الرئيسية المتعلقة بالهجرة والتنقل والحركة في الشرق الأوسط.
سيجمع أسبوع الدراسة بين المحاضرات التفاعلية والمناقشات المفتوحة والتبادلات بالإضافة إلى الزيارات الميدانية.
وسوف يركّز على تسليط الضوء على كلّ من المستوى الوطني (الكلّي) ودون الوطني/ المحلّي (الأوسط) والفردي (الجزئي) على مدى مساهمة إدارة الهجرة في استدامة ظاهرتي عدم المساواة والظلم الاجتماعي في المنطقة، وكذلك ظهور استراتيجيات (غير رسمية) يستخدمها المهاجرون واللاجئون من أجل "التحايل" على الأنظمة المقيدة بشكل متزايد. ويهدف أسبوع الدراسة بالتالي إلى دمج هذا النهج النقدي في مجال كل مشارك. كما سيوفّر مساحةً للتآزر والتواصل وتبادل الخبرات بين الأكاديميين والممارسين في المنطقة، وذلك بهدف تسهيل التعاون متعدد التخصصات.
ويشكّل أسبوع الدراسة مساحةً جديدةً توفّر معرفة علمية فضلاً عن الأساليب المحلية والتطبيقية التي يقدمها الأكاديميون والخبراء في مركز الدعم في لبنان، بالإضافة إلى مجموعة مختارة من الأكاديميين من المنطقة وأوروبا.

الإثنين 26 آب/أغسطس
03:00 – 04:30 بعد الظهر: جلسة تمهيدية:
تقديم مركز دعم لبنان وأسبوع الدراسة: الدكتورة ماري-نويل أبي ياغي، السيدة ليا يمين
تقديم قضايا الهجرة من منظور تاريخي، البروفيسورة إليزابيث بيكارد (المركز الوطني للبحث العلمي)
ستقترح المناقشة تفكير في التكوين الاجتماعي للهويات الجماعية في الشرق الأوسط في العصر الحديث (منذ أواخر القرن الثامن عشر ولكن بشكل رئيسي منذ نهاية الفترة العثمانية). وسوف يسلط الضوء على دور الصراعات والهجرات البشرية في بناء الذات والآخر في التفاعلات التاريخية.

04:30-05:30 بعد الظهر: مقدمة تفاعلية للهجرة في المنطقة ولبنان، قائمة على لعبة الأدوار، يليها تأمل شخصي ومشاركة جماعية لإعادة التفكير في الهجرة وعلاقتنا بها: السيدة أنجيلا سعادة (جبال).

06:00-07:30 بعد الظهر: محادثة مع مريم برادو دوبال (تحالف العمال المنزليين المهاجرين في لبنان) وحفل استقبال صغير.

الثلاثاء 27 آب/أغسطس
10:00 قبل الظهر-01:00 بعد الظهر (بما في ذلك الاستراحة): الدكتورة هناء جابر (مبادرة الإصلاح العربي). "ظاهرة اللجوء في بلاد الشام: مفاهيم غير محققة وحقائق غير واضحة ؛ حالة اللاجئين الفلسطينيين والسوريين ".
سوف تستكشف الجلسة الحركات السكانية التي حدثت في بلاد الشام الحديثة والمعاصرة، لا سيما حركة الهجرة الجماعية الفلسطينية في عام 1948، ومؤخراً، النزوح القسري السوري في عام 2011. وسوف تسمح السياقات التاريخية بتحديد الأنماط والاستمرارية والانقطاعات في المجال الدلالي للاجئين، في المنطقة وخارجها. أدى انهيار الإمبراطورية العثمانية، وبعده الانتداب الفرنسي والبريطاني على لبنان وسوريا وفلسطين والعراق، إلى إنشاء كيانات جغرافية وسياسية جديدة ذات حدود وولايات قضائية وإعادة تشكيل التحالفات على السلطة. تتصف الحقائق الاجتماعية الجديدة في بداية الحرب العالمية الأولى وحتى نهاية الأربعينيات بأشكال مختلفة من التنقل بين مدن ومناطق مختلفة في بلاد الشام (هجرة الماشية الموسمية، التجار، وما إلى ذلك). وقد أدّت عمليات التنقل هذه إلى نسج روابط القربى، والروابط الاجتماعية والاقتصادية أبعد من حدود الدولة القومية التي بدأت تتوطّد.
ظهر "اللاجئون" كفئة محددة في أوروبا في أواخر الثلاثينيات واتخذوا شكلاً نهائياً في العلاقات الدولية، من خلال اتفاقيات الأمم المتحدة لعام 1951 الخاصة باللاجئين وإنشاء المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين. وقد كان الهدف في البداية من هذه الفئة التعامل مع الحقائق الأوروبية. ومع ذلك، كانت منطقة المشرق العربي  تشهد تدفقات من اللاجئين اليهود الأوروبيين الفارين من الاضطهاد في أوروبا للاستقرار في فلسطين التاريخية، ومجموعات صهيونية تتفاوض على الحقوق الوطنية على فلسطين، مع سلطات الانتداب البريطاني. وقد جاء إنشاء الأونروا للاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى، عقب حرب 1948، كنتيجة للواقع المتناقض في "الأرض المقدسة": وصول سكان لاجئين أوروبيين إلى فلسطين، وطرد سكان أصليين فلسطينيين من بلدهم الأم إلى البلدان المجاورة. في عام 1948، سجلت الأونروا أكثر من 800,000 لاجئ فرّوا من فلسطين.
أدى الصراع الناجم عن الانتفاضات السورية إلى أكبر تدفق للهجرة القسرية في التاريخ المعاصر. في عام 2018، سجّلت المفوضية أكثر من 5.6 مليون لاجئ وأكثر من 6 مليون من المشردين داخلياً الذين بدأوا يفرون من ديارهم في عام 2011، بسبب القمع والتفجيرات وعسكرة الصراع. إن الفرق الكبير بين هذين الحدثين التاريخيين الرئيسيين لم يترجم بالضرورة إلى تعديلات مهمة في السياسات الوطنية للبلدان المضيفة، أي الأردن ولبنان، حيث لم تتغير ولاياتهما. ومع ذلك، يمكن ملاحظة تغييرات مهمة في النهج الذي تتبعه الأمم المتحدة إزاء النزوح القسري، فيما يتعلق بالمخاوف الأوروبية من موجات الهجرات. تُعتبر التغييرات والاستدامات بمرور الوقت مهمة فيما يتعلق بالتصورات والإطار المفاهيمي للجوء.

01:00-02:00 بعد الظهر: استراحة الغداء.

02:00-04:00 بعد الظهر: الدكتورة زينب شاهين مينتك (جامعة دويسبورغ إيسن - المعهد السويدي للبحوث)، محاضرة تفاعلية حول المنهجية وإجراء دراسات الهجرة المقارنة في الشرق الأوسط.
تعتبر الحالات المقارنة المتبصرة والمفيدة لفهم الأنماط المتغيرة في بلدان المنشأ- العبور المستقبلة، وكذلك في نظرية المعلومات المتعلقة بإدارة تدفقات اللاجئين الجماعية. كما أنها تساهم في تعزيز النظريات الحالية، من خلال تسليط الضوء على التفاعلات بين المناطق بين الشمال والجنوب العالمي. ومع التركيز على المنهجية في أبحاث سياسات الهجرة، ستناقش هذه الجلسة كيف يختار الأكاديميون ما يمكن مقارنته وكيف، كجزء لا يتجزأ من بناء النظريات وتقييم النظريات في إدارة الهجرة. وستغطي الجلسة المواضيع والمناقشات التالية.

  1. لمحة عامة عن البحوث المقارنة في دراسات الهجرة ؛
  2. مقدمة عن أنواع المقارنة وأمثلة: المقارنات بين المواقع (البلد، المنطقة، المدينة/المقاطعة/البلدة)، وبين المجموعات، وبين الجهات الفاعلة المتوسطة، وبين الأوقات، ومقارنات مدمجة ؛
  3. أمثلة دراسات مقارنة من الهجرة من وإلى الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ؛
  4. التحديات والقيود المشتركة في إجراء الدراسات المقارنة للاجئين في المنطقة ؛
  5. اقتراحات الأكاديميين حول مواجهة التحديات المتعلقة بالبحث المقارن ؛
  6. أمثلة عن المقارنة المنهجية مستمدة من الدراسة الحديثة للمؤلف التي تحلل إدارة اللاجئين في تركيا ولبنان والأردن ؛
  7. مناقشة حول مقترحات البحوث المقارنة للطلاب.

04:00-04:30 بعد الظهر: استراحة قهوة.

الأربعاء 28 آب/أغسطس
10:00 قبل الظهر-12:00 بعد الظهر: ربيع ناصر (المركز السوري لبحوث السياسات)، ورشة عمل تفاعلية: "اللاجئون كفاعل اقتصادي"
يزيد تدفق اللاجئين من عدد السكان ويخلق تحولات في التركيبة السكانية ؛ كما أنه يزيد الضغط على الخدمات والقدرات المؤسسية للبلد المضيف ؛ عادةً ما يكون مصحوباً بدعم إنساني محلي وإقليمي ودولي. تظهر هذه النظرة السلبية والجزئية اللاجئين كمستهلكين ومتلقين للمساعدات الإنسانية. سوف تناقش ورشة العمل النهج البديل لإدارة "أزمة" اللاجئين من خلال استراتيجية تنمية تشرك اللاجئين لتعزيز الموارد البشرية والاجتماعية والمادية. يمكن أن تؤدي المشاركة الشاملة للاجئين إلى توسيع القدرات في البلد المضيف وتحسين إمكانات الحفاظ على النمو وفرص العمل. يتمثل العامل الرئيسي للوصول إلى مشاركة ناجحة للاجئين كفاعل اقتصادي في التحول المؤسسي الذي يمكن أن يمنح اللاجئين، وللمواطنين، حقوقهم الأساسية ومساحة لهم للتمتع بفرص التمكين والتمثيل. يحتاج التحول المؤسسي إلى الاستثمار في التضامن والمنفعة العامة للمجتمعات المضيفة ومجتمعات اللاجئين، وتعزيز الثقة والشبكات، وضمان المساواة والعدالة الاجتماعية. يمكن بعد ذلك تحويل الدعم الإنساني لتمكين الجميع وتوسيع خياراتهم في العمل الإبداعي والإنتاجي. يمكن أن يكون تحولاً إيجابياً وعندما يعود اللاجئون سيشكّلون ميزة لاقتصاد البلد المضيف.

12:00-12:15 بعد الظهر: استراحة قهوة.

12:15-01:15 بعد الظهر: السيدة دنيا سلامة (الجامعة الأميركية في بيروت - مختبر بيروت الحضري)، ورشة عمل حول "اللاجئون صانعو المدينة: لنوع مختلف من الحديث عن اللجوء".
ستعرض ورشة العمل هذه إطار مشروع بحث توّج بنشر "اللاجئون صانعو المدينة" (تحرير: منى فواز ومنى حرب وأحمد الغربية ودنيا سلامة)، وهو مجموعة من الكتابات والمقالات والخرائط والصور الفوتوغرافية وغيرها من المواد المرئية التي تهدف إلى الاعتراض على التصورات النمطية حول اللاجئين باعتبارهم متلقين للمساعدة معوزين وضعفاء. من خلال أمثلة من ثلاثة مشاريع بحثية أجراها المحررون، ستعرض ورشة العمل كيف كان اللاجئون السوريون عناصر فاعلة على صعيد التعلم، والسكن، وتحويل بيروت، وهم يتحايلون على إطار قانوني مقيد للغاية. ستقدم اللاجئين كعمال، وسكان، ورجال أعمال، وفنانين، وحرفيين، وطلاب يساهمون في إعادة تصور بيروت كمكان للجوء والتنوع. وفي نهاية ورشة العمل، سيكون المشاركون قادرين على:

  1. تفكيك فكرة "أزمة" لاجئ وإجراء تحليل نقدي لمختلف روايات "الحديث عن اللجوء" وكيف تترجم في مختلف السياسات والممارسات في لبنان ؛
  2. فهم كيف يسمح الإطار الحضري / المكاني للنزوح والهجرة بالتشكيك في والاعتراض على التصنيفات والثنائيات المهيمنة (مثل "المهاجرين" و "اللاجئين") ويؤكد دور الوكالة بين سكان المدن المستضعفين، وخاصة اللاجئين ؛
  3. تفكيك الأنظمة المؤسسية للتحكم بالزيادة السكانية ووسمها من خلال عمليات التحايل اليومية على هذه الأنظمة والوسم وتحليل الممارسات المكانية والخبرات الحية ؛
  4. التعرف على منهجيات تصور البيانات ورسم خرائط لها، خاصة فيما يتعلق بالهجرة والنزوح القسري.

01:15-02:15 بعد الظهر: استراحة الغداء.

02:15-04:15 بعد الظهر: الدكتورة زينب شاهين مينتك (جامعة دويسبورغ إيسن - المعهد السويدي للبحوث)، محاضرة بعنوان "عودة اللاجئين: الطموحات والروايات والسياسات".
يُعد هجرة العودةظاهرة ديناميكية ومعقدة مدفوعة بمفاهيم متنانزع عليها وأساليب وممارسات المثيرة للجدل. توسعت الأبحاث حول هجرة العودةخلال العقد الماضي، بالاستناد بشكل أساسي إلى المؤلفات المتعلقة بعبر الوطنية والمغتربين والتنقّل. وركّزت الدراسات الحالية على احتمالات العودة والإعادة إلى الوطن والإدماج بعد العودة والصدمة الثقافية العكسية. حظيت القضايا المتعلقة بالعودة / الإعادة إلى الوطن في حالة الهجرة الجماعية القسرية والهجرة غير النظامية باهتمام أقل، على الرغم من أنه لطالما اعتُبرت العودة عنصراً حاسماً في إدارة الهجرة غير النظامية وأحد الحلول الدائمة لحماية اللاجئين التي اقترحها الاتحاد الأوروبي والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين. وستغطي المحاضرة المواضيع والمناقشات التالية:

  1. المفاهيم الأساسية: عودة المهاجرين، والعودة الطوعية، والإعادة إلى الوطن، والعودة بأمان، والإعادة الطوعية إلى الوطن، إعادة الإدماج، والعودة بمساعدة، والعودة القصيرة والدائمة ؛
  2. العودة في نظرية الهجرة والمناهج الرئيسية في دراسة العودة: نموذج الاختيار العقلاني، ونهج الإدماج، وعبر الوطنية، والنهج التي تركز على الهوية، والدراسات المركزية للسياسات، والنهج التي تركّز على السمات الشخصية، وهجرة العودة كفشل أو نجاح؟
  3. رؤى من الحالات: تطلعات العودة للاجئين السوريين في تركيا ؛ إعادة اللاجئين من غانا إلى ليبيريا ومن إريتريا إلى السودان والعائدين العراقيين من الدول الأوروبية ؛
  4. مناقشات حول بحوث الطلاب و/أو مشاريع الممارسين الحالية أو المستقبلية حول هذا الموضوع.

 

04:30-07:00 بعد الظهر: بيروت هي مدينة شكلتها الهجرة/ جولة تربوية سيراً على الأقدام في بيروت بقيادة السيدة أنجيلا سعادة (جبال).

 

الخميس 29 آب/أغسطس
10:00-11:00 قبل الظهر: تمرين تأمّلي، السيدة أنجيلا سعادة (جبال).

11:00 قبل الظهر-01:00 بعد الظهر: الدكتور عروب العبد (مدرسة الدراسات الشرقية والإفريقية في لندن)، ورشة عمل تفاعلية: "المواطنون واللاجئون: الإدارة في ظل التفاوتات الناشئة: حالة الأردن".
تهدف ورشة العمل هذه إلى تسليط الضوء على سياسات الدول العربية عند التعامل مع المهاجرين القسريين. إن فهم مثل هذه السياسات على مر السنين يسمح لنا بتحليل كيف ضاعت الحقوق وكيف فشل المشردون في التمتع بحقوقهم القانونية والاجتماعية الأساسية. ونتيجةً لذلك، ينعكس هذا في انفصالهم عن المجتمع المضيف بعدة طرق. إنّ دراسة الحالة لورشة العمل هذه هي الأردن. ستغطي ورشة العمل لمحة تاريخية عن تدفقات الهجرة وتضعها في منظور الاقتصاد السياسي في الأردن. على الرغم من مواردها الطبيعية المحدودة، ظلت الأردن، منذ قيامها، تحافظ على سياسة حدود مفتوحة تجاه المهاجرين القسريين ؛ في هذا السياق، ما هي العوامل الرئيسية المهمة في إدارة السكان المختلطين؟ تسعى المناقشات التي تستند إلى بعض القراءات المقترحة، إلى الربط بين إدارة الهجرة القسرية والعدالة (الظلم) الاجتماعية وسوف تقدّم بعض الأمثلة التجريبية من أرض الواقع.
سيغطي الحديث المواضيع التالية:

  1. لمحة عامة عن تاريخ الأردن الحديث (سياسات الإدماج، سياسات البقاء والتحمل، سياسات القدرة على التكيّف) ؛
  2. قراءة العوامل المهمّة في إدارة السكان المختلطين (الريعية، والوسم، عبء اللاجئين ذو النمط الواحد، والطوارئ مقابل التنمية، والأمن) ؛
  3. الوصول إلى الحقوق والتحديات اليومية (الحقوق المخفية، الحقوق المحظورة).

01:00-02:00 بعد الظهر: استراحة الغداء.

02:00-05:00 بعد الظهر (بما في ذلك استراحة): الدكتورة استيلا كاربي (كلية لندن الجامعية)، ورشة عمل تفاعلية "الهجرة القسرية وثقافات المساعدة في لبنان: من الحكم الأوسط ​​إلى الحكم الجزئي ورجوعاً".
تهدف الجلسة إلى توسيع الفهم النوعي للجهات الفاعلة المسؤولة عن إدارة الهجرة على المستويين الأوسط ​​والجزئي. وبشكل أكثر تحديداً، ستوضح الجلسة الآليات الرئيسية والعلاقات المفصّلية التي ترعى عمليات الهجرة القسرية على الأرض عبر لبنان في مراحل تاريخية مختلفة استمت بأزمات لاجئين. وستناقش الاختلافات والقواسم المشتركة بين كل من الجهات الفاعلة العلمانية والدينية (بشكل رئيسي المنظمات غير الحكومية والزعماء المحليين والمخاتير والزعماء الدينيون المحليون من المجتمعات المسيحية والإسلامية). ستبرز الجلسة أيضاً ثقافات المساعدة المختلفة التي تميز مختلف نماذج الرعاية والإمداد، استجابة للتركيز الدولي المتزايد على عملية تقديم المساعدات "التي يقودها الجنوب" في مقابل فهم المساعدة "التي يقودها الشمال". من خلال أنشطة التأمّل الذاتي التي تحتوي عليها، ستوفر الوحدة أيضاً أدوات منهجية لإعداد الحاضرين لمعالجة القضايا الأخلاقية المعقدة المتعلقة بدراسات الهجرة القسرية المستندة إلى البيانات.
ستسلط الجلسة الضوء بشكل خاص على ما يلي:

  1. خريطة اجتماعية للخدمات وتقديم المساعدات في لبنان والمشرق العربي، مع التركيز بشكل خاص على العلاقات الإنسانية- والتنموية والعلمانية - الدينية ؛
  2. فهم كيفية استجابة المنظمات غير الحكومية والسلطات المحلية والمجتمعات المحلية واللاجئين والأفراد لإدارة الأزمات وإدارتهم لتدفقات الهجرة في نفس الوقت ؛
  3. إطار منهجي لمعالجة القضايا المتعلقة بالهجرة والبحوث المستندة إلى البيانات، لكل من الممارسين والباحثين الأكاديميين؛
  4. زيادة الوعي بالقضايا الأخلاقية التي تنطوي عليها الدراسات المتعلقة بالهجرة.

06:30-20:30 مساءً: مناقشة حول المائدة المستديرة بشأن بحث علمي لتوجيه التدخلات البرنامجية وصنع السياسات مع:
- الدكتوة هناء جابر (مبادرة الإصلاح العربي)
-السيدة فاطمة ابراهيم (اللاجئون = شركاء)
- الدكتور ناصر ياسين، (الجامعة الأمريكية في بيروت - معهد عصام فارس للسياسات العامة والشؤون الدولية)
- السيدة فيرجيني لوفيفر، (جمعية عامل)

الجمعة 30 آب/أغسطس
10:00-11:15 قبل الظهر: الدكتور نسيم مجيدي (صمويل هال - معهد الدراسات السياسية بباريس - جامعة ويتواترسراند جنوب أفريقيا)، حديث عبر سكايب: "فهم أطر الحلول الدائمة: تركيز على الاستعداد والعودة وإعادة الإدماج".
غالباً ما تكون إعادة اللاجئين إلى الوطن أولوية رئيسية للحكومات المضيفة والأصلية، لأنها توفر رمزاً للاستقرار والشعور بالحياة الطبيعية في المواقف الهشة. في هذه السياقات، يعد دعم المواطنين للعودة إلى ديارهم الأصلية للمساهمة في أو إعادة بناء البلد أو دعم المجتمعات جزءاً من رواية بناء الدولة القائمة على الاستقرار وإعادة الإعمار. وفي حين أن الإعادة الطوعية إلى الوطن هي الحل المفضّل من قبل صانعي السياسات من بين الحلول الدائمة الثلاثة، وبينما تبرز بشكل بارز في الاتفاق العالمي بشأن اللاجئين، فقد تمّ إيلاء قدر أقل من الاهتمام لفهم ما هو مطلوب لجعل العودة آمنة وكريمة وإعادة الإدماج مستدامة. تشير الدلائل من أفغانستان والصومال وسوريا إلى أن العائدين يواجهون نقاط ضعف خاصة بالمواقع التي يعودون إليها وبمواصفاتهم بعد فترة طويلة من العودة.
 واستناداً إلى دراسة عالمية تم إجراؤها لصالح NRC و DRC و IRC بتمويل منECHO ، ستوفر هذه الجلسة: 

  1. نظرة عامة على أطر الحلول الدائمة مع مناقشة مفصلة لأطر (إعادة) الإدماج من الأوساط الأكاديمية والممارسة
  2. أدلة من ثلاث دول مع التركيز بشكل خاص على سوريا
  3. مجموعة من المعايير التي يجب استهدافها عند الانخراط في العودة و(إعادة) الإدماج لتوجيه السياسة والممارسة.

11:15-11:30 قبل الظهر: استراحة قهوة.

11:30 قبل الظهر-01:00 بعد الظهر: الدكتور كمال الدرعي (المعهد الفرنسي للشرق الأوسط - المركز الوطني للبحث العلمي)، محاضرة "فلسطيني من سوريا في لبنان منذ 2011. من الهجرة القسرية إلى الجمود القسري؟"
في حين أن الثورات العربية منذ عام 2011 كانت تميل إلى تهميش القضية الفلسطينية في الشرق الأوسط، إلا أن الصراع السوري، وبشكل خاص حصار مخيم اليرموك الفلسطيني في ضواحي دمشق في عام 2012، ذكّر أن مشكلة اللاجئين الفلسطينيين لا تزال على جدول الأعمال. قبل بدء الاضطرابات السورية، كان الفلسطينيون يتمتعون بإدماج أفضل نسبياً من معظم الفلسطينيين في المنطقة حيث كانوا يتمتعون بوصول غير مقيد إلى التعليم وسوق العمل في سوريا. ويهدف هذا العرض إلى ما يلي:

  1. تحليل استجابة الدولة المضيفة لوصول اللاجئين الفلسطينيين الفارين من سوريا منذ عام 2011 في لبنان. تثير هذه القضية السؤال الأوسع حول وضع اللاجئين الفلسطينيين الذين يُجبرون على طلب اللجوء في بلد ثالث. إن وضعهم القانوني المحفوف بالمخاطر له تأثير قوي على كيفية استقرارهم في بلدهم المضيف ووصولهم إلى التنقل والحماية في سياق النزاعات.
  2. استكشاف التهميش الاجتماعي - المكاني للاجئين الفلسطينيين من سوريا في المخيمات والتجمعات غير الرسمية الموجودة بالفعل.
  3. مناقشة دور المخيمات الفلسطينية والتجمعات غير الرسمية الموجودة بالفعل في سياسة الاستقبال التي وضعها لبنان.

01:00-02:00 بعد الظهر: استراحة الغداء.

02:00-04:00 بعد الظهر: السيدة بريثي نالو (نيوز ديبلي- محللة هجرة وصحافية مستقلة)، ورشة عمل حول "الهجرة القسرية والسرد في وسائل الإعلام - أشكال جديدة من سرد القصص".
بصفتها محاورة بين الجوانب المختلفة للعلاقات بين الأوساط الأكاديمية-السياسية-الممارسة-الإعلامية، ستستفيد بريثي نالو من تجربتها في العمل كصحفية ميدانية، ولصالح وكالات الأمم المتحدة والمنظمات غير الحكومية الدولية ومراكز الفكر، لتوضيح كيف يمكن لهذه المجالات أن تستفيد من مهارات وخبرات بعضها البعض لتعميق فهم وخصوصية سياقات النزوح المحددة. سوف تتعمق الجلسة في قيمة هذه القطاعات المتخصصة في إنتاج تقارير وأفلام شاملة وسياقية لوسائل الإعلام. وستبدأ بتقديم سرد يرتكز على الإنسان - أفلام وصور ووسائط تفاعلية تظهر اتجاهات النزوح المحددة وتحليلات لتقريرين يغطيان سوريا وأفغانستان - لشرح أهمية التعاون بين القطاعات المختلفة في مجال الهجرة وربط الاتجاهات في مختلف البلدان لتحسين السياسات والممارسات الجديدة.

04:00-05:00 بعد الظهر: السيدة ليا يمّين (مركز دعم لبنان)، مقدمة عن العرض البياني للبحوث.

05:00-06:00 بعد الظهر: جلسة ختامية واختتام أسبوع الدراسة، السيدة أنجيلا سعادة (جبال) والدكتورة ماري نويل أبي ياغي (مركز دعم لبنان).

08:00 مساءً: عشاء في بادغير، المركز الثقافي والمطعم في برج حمود.